تعرف على رواد تكنولوجيا التعليم

تشمل شركة ألف للتعليم فريقًا مميزًا يضم ما يزيد عن 300 موظفًا من أكثر من 40 دولة حول العالم

فريق العمل

الإدارة

جيفري ألفونسو
جيفري ألفونسو
الرئيس التنفيذي
يمتلك جيفري ألفونسو، خبرة واسعة تمتد لأكثر من 20 عامًا في التفكير الاستراتيجي وتحويل الأعمال في الشرق الأوسط وأمريكا الشمالية وأستراليا. قبل انضمامه إلى شركة "ألف للتعليم"، عمل جيفري مديراً عاماً ورئيساً لقسم إدارة الأعمال والحلول في مؤسسة بيرسون للتعليم، أكبر شركة تعليم ودار نشر في العالم، وذلك لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لأكثر من 9 سنوات، قاد خلالها فريقه بكفاءة واقتدار واستطاع أن ينشر استراتيجية بيرسون الرقمية وأن يعزز حضورها من خلال إدارة محفظة واسعة من المشاريع التعليمية الرائدة بقيمة تجاوزت أكثر من 30 مليون دولار أمريكي عبر أسواق التعليم الأساسي والمتوسط والثانوي والتعليم العالي. وقبل انضمامه إلى مؤسسة بيرسون للتعليم، شغل جيفري العديد من المناصب القيادية العليا في قطاعات تكنولوجيا التعليم والاتصالات والقطاع المالي في تورنتو، كندا، بريسبان وأستراليا. يعتبرجيفري واحد من الشخصيات البارزة المتحمسة لتوظيف التكنولوجيا في النظام التعليمي، ويشغل جيفري كذلك منصب عضوًا في مجلس إدارة منظمة "ثاكي"، وهي منظمة غير حكومية، تهدف إلى تقديم منتجات وخدمات التعليم الرقمي للأطفال المحرومين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. يحمل جيفري درجة الماجستير في إدارة الأعمال من كلية لندن للأعمال.
عائشة اليماحي
عائشة اليماحي
مستشارة لمجلس الإدارة
على مدار 22 عاماً، استطاعت عائشة اليماحي أن تترك بصمة واضحة في الميدان التعليمي، حيث عملت بمهنية عالية واحترافية لافتة أن توظف ما تعلمته في دراستها الجامعية والدراسات العليا في خدمة مسيرة العلم والتعليم في دولة الإمارات. إذ ثابرت وبكفاءة يُشهد لها بها على تبني منصة ألف للتعليم، وذلك انطلاقاً من إيمانها العميق والمطلق بدور التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي في تتبع تطور الطلاب وتحفيز التعلم، والذي ترجمته عملياً بإشرافها المباشر على تطبيق نظام ألف التعليمي في 57 مدرسة في إمارة أبوظبي. ويرى البعض أن قناعة عائشة بدور الذكاء الاصطناعي والبلوك تشين في تحفيز العملية التعليمية نابعٌ من إطلاعها على العديد من التجارب العالمية في هذا المجال، فقد زارت العديد من دول العالم المتقدمة علمياً مثل: فنلندا، واليابان، ونيوزيلاندا، وسنغافورة، والولايات المتحدة، وكان لها مشاركات واسعة في أبرز المؤتمرات والمنتديات المعنية بالشأن التعليمي على مستوى العالم. يُذكر أن عائشة اليماحي حاصلة على شهادة الماجستير في إدارة الموارد البشرية من جامعة ماسي في نيوزلاندا. كما شغلت العديد من المناصب في قطاع التعليم في الدولة، فضلاً عن عملها في اللجنة الوطنية للتعليم والثقافة والعلوم في دولة الإمارات التابعة لمنظمة اليونسكو العالمية.
نادر ظفر
نادر ظفر
الرئيس التنفيذي للعمليات
يتولى نادر ظفر بصفته رئيساً تنفيذياً للعمليات مسؤوليات واسعة في قيادة الأعمال، بما في ذلك إدارة مهام الدعم المؤسسي والعمليات التشغيلية فيها. لدى نادر خبرة تمتد لأكثر من 20 عاماً في قيادة فرق العمل وإدارة الأفراد. قبل انضمامه لشركة ألف للتعليم، عمل نادر في مجموعة جيمس التعليمية بصفة مدير التطوير المؤسسي، حيث قاد بنجاح مسؤولية تسجيل مدرستهم في سنغافورة، وكان كذلك عضوًا في فريق القيادة العليا في المقر الرئيس لمجموعة جيمس التعليمية بالإمارات العربية المتحدة، حيث كان مسؤولاً مباشراً أمام الرئيس التنفيذي للمجموعة. ومن بين أهم المسؤوليات التي تولاها ظفر، كان تنفيذ العديد من المشاريع المهمة وإدارة عملية التخطيط الاستراتيجي للمؤسسة. ولا تقتصر مهارات ظفر القيادية على العمل فقط؛ فقد خدم المجتمع السنغافوري كرئيس لمجلس سنغافورة للأعمال في الإمارات العربية المتحدة وتولى أدواراً قيادية في منظمات تطوعية. يحمل نادر ماجستير في إدارة الأعمال من المعهد الفرنسي للدراسات العليا في إدارة الأعمال "إنسياد".
جوزيف السّبعلي
جوزيف السّبعلي
مدير قسم المنتج
جوزيف مهتم بمجالات التكنولوجيا والابتكار، وهو حاصل على شهادتي ماجستير في علوم الكمبيوتر وإدارة الأعمال من كلية لندن للأعمال. كما يحظى بخبرة واسعة في قطاع التعليم حيث شغل عدة مناصب في شركات مثل Pearson و McGraw-.Hill، فضلًا عن اهتمامه بمجال التحول الرقمي على امتداد مختلف الصناعات والقطاعات. يتولى جوزيف حالياً مسؤولية قيادة قسم إدارة المنتج في "ألِف للتعليم" ويعمل ضمن مهام وظيفته على التركيز على بلورة رؤية المنتج وخلق قيمة واضحة لمستخدمي نموذج "ألف" التعليمي.
أمجد خان
أمجد خان
مدير التكنولوجيا
لدى أمجد خان خبرة تزيد عن 20 عاماً في مجال تكنولوجيا المعلومات، فقد عمل لمدة 14 عاماً كمستشار مستقل في مناصب عديدة في القطاعات الحكومية وأنظمة الاتصالات السلكية واللاسلكية والصناعات الرقمية والإعلام وقطاعات الخدمات. يهدف أمجد دائمًا ضمن محور عمله إلى تطوير وتلبية احتياجات العملاء. تتركز خبرة أمجد الرئيسية في العديد من المجالات، بما في ذلك تطوير البرمجيات، والتشغيل الآلي، والتصميم، والنشر، والعمليات التشغيلية، والحوكمة، والهندسة المعمارية، والتي تم اكتسابها من خلال مجموعة متنوعة من التقنيات وأنظمة العمل والمنهجيات. يُولي أمجد أهميةً كبرى لتكنولوجيا المناهج المرنة، وبرمجيات المصادر المفتوحة، والبرمجيات الحرفية، ولا يزال يكتب التعليمات البرمجية بشكل نشط من أجل مواكبة أحدث التقنيات.
جفري كوب
جفري كوب
مدير قسم التعليم
يتمتع جفري كوب بخبرة ٢٥ عاماً في تصميم برامج التعليم وتنفيذها وتقييمها. شغل جفري كوب العديد من المناصب قبل انضمامه إلى شركة ألــف للتعليم، منها منصب مستشار أول في شركة Creative Associates الدولية حيث قام بتصميم مشاريع امتدت لمحو الأمية في المرحلة المبكرة من عمر الطفل وتقييم القدرات البشرية والمؤسسية وتحسين بيئة التعلم وتنمية الشباب وحماية الأطفال من العمالة ومنع محاولات ترك الدراسة وكذلك القراءة في المدرسة الإعدادية. وقد قام جفري طوال حياته المهنية بتكريس التكنولوجيا لدعم التصميم المتمحور حول الطالب، وذلك من خلال إنشاء مجتمع تعليمي احترافي وتصميم التعلم التجريبي والمحاكاة والتعليم عن بُعد. وشغل جفري مناصب فنية وقيادية عليا في مشاريع تعليمية متعددة بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والبنك الدولي واليونسكو ووكالة التنمية الدولية والوزارات الوطنية. وفي الوقت الحالي فإن جفري مرشح لدرجة الدكتوراه في القيادة التربوية بجامعة جورج واشنطن، مع تركيزه على التعلم المدني. وهو أيضاً حاصل على درجة الماجستير من جامعة فلوريدا في العلوم السياسية وعلى درجة البكالوريوس في الاقتصاد من جامعة كلارك. تشمل أبحاث ومنشورات جفري البحث الذي تم تقديمه للحصول على الشهادة الجامعية ومقالات صحفية وفصول كتب تتحدث عن الاستخدامات البنائية للتكنولوجيا والإصلاح الاقتصادي في دولة المغرب والاقتصاد السياسي في تونس والاقتصاد غير الرسمي في موريتانيا. يعد السيد جفري من الباحثين الذين لديهم شغف بإعداد المتعلمين للحياة المهنية والمدنية ومنح جميع الأطفال فرصاً متساوية للازدهار.
جريجوار بروفوت
جريجوار بروفوت
مدير توفير الخدمات
يمتلك غريغوار بروفوت خبرة عملية واسعة وروح قيادية في مجالي خدمة العملاء وتوفير الخدمات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات. على مدى 28 عامًا، عمل جريجوار على إدارة فرق ضخمة من مناطق مختلفة في العالم حيث تركز عمله بشكل رئيسي على قطاعي الاتصالات والتكنولوجيا. تولى جريجوار مناصب رئيسية عديدة في شركات مثل: BT و C&W و NCR و DELL EMC وكان آخرها في NTTDATA للخدمات. وظف جريجوار شغفه بالكفاءة وتحقيق خدمة عملاء مميزة ودعم الابتكار والتحول التكنولوجي في العمل بهدف تحسين الخدمات المقدمة. من أبرز إنجازاته: تأسيس أول قسم خارجي لدعم عملاء شركة BT في فرنسا، وقيادة قسم توفير الخدمات إلى النجاح بكفاءة وفعالية في الولايات المتحدة وتشكيل فرق لصناعة القرار عن بعد عبر أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا من موقعه في هولندا وإدارة قسم ضخم لخدمة العملاء في سكوتلندا وكذلك إدارة فرق عمليات إدارة المشروعات وتوفير خدمات تكنولوجية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا من خلال استيراد مصادر خارجية.
مهدي الريماوي
مهدي الريماوي
رئيس قسم المبيعات والتسويق
يقود مهدي الريماوي قسم تطوير الأعمال والشراكات الإستراتيجية. يأتي مهدي من خلفية تقنية، وحصل على درجة الماجستير في إدارة المشاريع وتطوير العمليات من المعهد الملكي للتكنولوجيا في ستوكهولم. لدى مهدي أكثر من عشر سنوات من الخبرة في شركات عالمية، مثل LinkedIn و McGraw-Hill Education و Oracle٫ حيث كان يعمل كمستشار للعملاء حول التكنولوجيا والتعليم.
جيفري ألفونسو
جيفري ألفونسو
الرئيس التنفيذي
يمتلك جيفري ألفونسو، خبرة واسعة تمتد لأكثر من 20 عامًا في التفكير الاستراتيجي وتحويل الأعمال في الشرق الأوسط وأمريكا الشمالية وأستراليا. قبل انضمامه إلى شركة "ألف للتعليم"، عمل جيفري مديراً عاماً ورئيساً لقسم إدارة الأعمال والحلول في مؤسسة بيرسون للتعليم، أكبر شركة تعليم ودار نشر في العالم، وذلك لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لأكثر من 9 سنوات، قاد خلالها فريقه بكفاءة واقتدار واستطاع أن ينشر استراتيجية بيرسون الرقمية وأن يعزز حضورها من خلال إدارة محفظة واسعة من المشاريع التعليمية الرائدة بقيمة تجاوزت أكثر من 30 مليون دولار أمريكي عبر أسواق التعليم الأساسي والمتوسط والثانوي والتعليم العالي. وقبل انضمامه إلى مؤسسة بيرسون للتعليم، شغل جيفري العديد من المناصب القيادية العليا في قطاعات تكنولوجيا التعليم والاتصالات والقطاع المالي في تورنتو، كندا، بريسبان وأستراليا. يعتبرجيفري واحد من الشخصيات البارزة المتحمسة لتوظيف التكنولوجيا في النظام التعليمي، ويشغل جيفري كذلك منصب عضوًا في مجلس إدارة منظمة "ثاكي"، وهي منظمة غير حكومية، تهدف إلى تقديم منتجات وخدمات التعليم الرقمي للأطفال المحرومين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. يحمل جيفري درجة الماجستير في إدارة الأعمال من كلية لندن للأعمال.
عائشة اليماحي
عائشة اليماحي
مستشارة لمجلس الإدارة
على مدار 22 عاماً، استطاعت عائشة اليماحي أن تترك بصمة واضحة في الميدان التعليمي، حيث عملت بمهنية عالية واحترافية لافتة أن توظف ما تعلمته في دراستها الجامعية والدراسات العليا في خدمة مسيرة العلم والتعليم في دولة الإمارات. إذ ثابرت وبكفاءة يُشهد لها بها على تبني منصة ألف للتعليم، وذلك انطلاقاً من إيمانها العميق والمطلق بدور التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي في تتبع تطور الطلاب وتحفيز التعلم، والذي ترجمته عملياً بإشرافها المباشر على تطبيق نظام ألف التعليمي في 57 مدرسة في إمارة أبوظبي. ويرى البعض أن قناعة عائشة بدور الذكاء الاصطناعي والبلوك تشين في تحفيز العملية التعليمية نابعٌ من إطلاعها على العديد من التجارب العالمية في هذا المجال، فقد زارت العديد من دول العالم المتقدمة علمياً مثل: فنلندا، واليابان، ونيوزيلاندا، وسنغافورة، والولايات المتحدة، وكان لها مشاركات واسعة في أبرز المؤتمرات والمنتديات المعنية بالشأن التعليمي على مستوى العالم. يُذكر أن عائشة اليماحي حاصلة على شهادة الماجستير في إدارة الموارد البشرية من جامعة ماسي في نيوزلاندا. كما شغلت العديد من المناصب في قطاع التعليم في الدولة، فضلاً عن عملها في اللجنة الوطنية للتعليم والثقافة والعلوم في دولة الإمارات التابعة لمنظمة اليونسكو العالمية.
نادر ظفر
نادر ظفر
الرئيس التنفيذي للعمليات
يتولى نادر ظفر بصفته رئيساً تنفيذياً للعمليات مسؤوليات واسعة في قيادة الأعمال، بما في ذلك إدارة مهام الدعم المؤسسي والعمليات التشغيلية فيها. لدى نادر خبرة تمتد لأكثر من 20 عاماً في قيادة فرق العمل وإدارة الأفراد. قبل انضمامه لشركة ألف للتعليم، عمل نادر في مجموعة جيمس التعليمية بصفة مدير التطوير المؤسسي، حيث قاد بنجاح مسؤولية تسجيل مدرستهم في سنغافورة، وكان كذلك عضوًا في فريق القيادة العليا في المقر الرئيس لمجموعة جيمس التعليمية بالإمارات العربية المتحدة، حيث كان مسؤولاً مباشراً أمام الرئيس التنفيذي للمجموعة. ومن بين أهم المسؤوليات التي تولاها ظفر، كان تنفيذ العديد من المشاريع المهمة وإدارة عملية التخطيط الاستراتيجي للمؤسسة. ولا تقتصر مهارات ظفر القيادية على العمل فقط؛ فقد خدم المجتمع السنغافوري كرئيس لمجلس سنغافورة للأعمال في الإمارات العربية المتحدة وتولى أدواراً قيادية في منظمات تطوعية. يحمل نادر ماجستير في إدارة الأعمال من المعهد الفرنسي للدراسات العليا في إدارة الأعمال "إنسياد".
جوزيف السّبعلي
جوزيف السّبعلي
مدير قسم المنتج
جوزيف مهتم بمجالات التكنولوجيا والابتكار، وهو حاصل على شهادتي ماجستير في علوم الكمبيوتر وإدارة الأعمال من كلية لندن للأعمال. كما يحظى بخبرة واسعة في قطاع التعليم حيث شغل عدة مناصب في شركات مثل Pearson و McGraw-.Hill، فضلًا عن اهتمامه بمجال التحول الرقمي على امتداد مختلف الصناعات والقطاعات. يتولى جوزيف حالياً مسؤولية قيادة قسم إدارة المنتج في "ألِف للتعليم" ويعمل ضمن مهام وظيفته على التركيز على بلورة رؤية المنتج وخلق قيمة واضحة لمستخدمي نموذج "ألف" التعليمي.
أمجد خان
أمجد خان
مدير التكنولوجيا
لدى أمجد خان خبرة تزيد عن 20 عاماً في مجال تكنولوجيا المعلومات، فقد عمل لمدة 14 عاماً كمستشار مستقل في مناصب عديدة في القطاعات الحكومية وأنظمة الاتصالات السلكية واللاسلكية والصناعات الرقمية والإعلام وقطاعات الخدمات. يهدف أمجد دائمًا ضمن محور عمله إلى تطوير وتلبية احتياجات العملاء. تتركز خبرة أمجد الرئيسية في العديد من المجالات، بما في ذلك تطوير البرمجيات، والتشغيل الآلي، والتصميم، والنشر، والعمليات التشغيلية، والحوكمة، والهندسة المعمارية، والتي تم اكتسابها من خلال مجموعة متنوعة من التقنيات وأنظمة العمل والمنهجيات. يُولي أمجد أهميةً كبرى لتكنولوجيا المناهج المرنة، وبرمجيات المصادر المفتوحة، والبرمجيات الحرفية، ولا يزال يكتب التعليمات البرمجية بشكل نشط من أجل مواكبة أحدث التقنيات.
جفري كوب
جفري كوب
مدير قسم التعليم
يتمتع جفري كوب بخبرة ٢٥ عاماً في تصميم برامج التعليم وتنفيذها وتقييمها. شغل جفري كوب العديد من المناصب قبل انضمامه إلى شركة ألــف للتعليم، منها منصب مستشار أول في شركة Creative Associates الدولية حيث قام بتصميم مشاريع امتدت لمحو الأمية في المرحلة المبكرة من عمر الطفل وتقييم القدرات البشرية والمؤسسية وتحسين بيئة التعلم وتنمية الشباب وحماية الأطفال من العمالة ومنع محاولات ترك الدراسة وكذلك القراءة في المدرسة الإعدادية. وقد قام جفري طوال حياته المهنية بتكريس التكنولوجيا لدعم التصميم المتمحور حول الطالب، وذلك من خلال إنشاء مجتمع تعليمي احترافي وتصميم التعلم التجريبي والمحاكاة والتعليم عن بُعد. وشغل جفري مناصب فنية وقيادية عليا في مشاريع تعليمية متعددة بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والبنك الدولي واليونسكو ووكالة التنمية الدولية والوزارات الوطنية. وفي الوقت الحالي فإن جفري مرشح لدرجة الدكتوراه في القيادة التربوية بجامعة جورج واشنطن، مع تركيزه على التعلم المدني. وهو أيضاً حاصل على درجة الماجستير من جامعة فلوريدا في العلوم السياسية وعلى درجة البكالوريوس في الاقتصاد من جامعة كلارك. تشمل أبحاث ومنشورات جفري البحث الذي تم تقديمه للحصول على الشهادة الجامعية ومقالات صحفية وفصول كتب تتحدث عن الاستخدامات البنائية للتكنولوجيا والإصلاح الاقتصادي في دولة المغرب والاقتصاد السياسي في تونس والاقتصاد غير الرسمي في موريتانيا. يعد السيد جفري من الباحثين الذين لديهم شغف بإعداد المتعلمين للحياة المهنية والمدنية ومنح جميع الأطفال فرصاً متساوية للازدهار.
جريجوار بروفوت
جريجوار بروفوت
مدير توفير الخدمات
يمتلك غريغوار بروفوت خبرة عملية واسعة وروح قيادية في مجالي خدمة العملاء وتوفير الخدمات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات. على مدى 28 عامًا، عمل جريجوار على إدارة فرق ضخمة من مناطق مختلفة في العالم حيث تركز عمله بشكل رئيسي على قطاعي الاتصالات والتكنولوجيا. تولى جريجوار مناصب رئيسية عديدة في شركات مثل: BT و C&W و NCR و DELL EMC وكان آخرها في NTTDATA للخدمات. وظف جريجوار شغفه بالكفاءة وتحقيق خدمة عملاء مميزة ودعم الابتكار والتحول التكنولوجي في العمل بهدف تحسين الخدمات المقدمة. من أبرز إنجازاته: تأسيس أول قسم خارجي لدعم عملاء شركة BT في فرنسا، وقيادة قسم توفير الخدمات إلى النجاح بكفاءة وفعالية في الولايات المتحدة وتشكيل فرق لصناعة القرار عن بعد عبر أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا من موقعه في هولندا وإدارة قسم ضخم لخدمة العملاء في سكوتلندا وكذلك إدارة فرق عمليات إدارة المشروعات وتوفير خدمات تكنولوجية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا من خلال استيراد مصادر خارجية.
مهدي الريماوي
مهدي الريماوي
رئيس قسم المبيعات والتسويق
يقود مهدي الريماوي قسم تطوير الأعمال والشراكات الإستراتيجية. يأتي مهدي من خلفية تقنية، وحصل على درجة الماجستير في إدارة المشاريع وتطوير العمليات من المعهد الملكي للتكنولوجيا في ستوكهولم. لدى مهدي أكثر من عشر سنوات من الخبرة في شركات عالمية، مثل LinkedIn و McGraw-Hill Education و Oracle٫ حيث كان يعمل كمستشار للعملاء حول التكنولوجيا والتعليم.

المجلس الاستشاري

جيوفري كندا
جيوفري كندا
استشاري
يحظى 'جيوفري' بتقدير دولي بصفته مدافع رائد في مجال حقوق الأطفال و مبدع في مجال التعليم. أسس 'جيوفري' مؤسسة Harlem Children’s Zone، التي تعدّ شبكة برامج متخصصة في توفير التمويل للأطفال منذ الولادة و حتى المرحلة الجامعية. تقدم الشبكة حالياً خدمتها لما يزيد عن 13 ألف طالب من ذوي الدخل المتدني على امتداد 97 منطقة في وسط منطقة هارلم الوسطى في مدينة نيو يورك. جاء مفهوم المنظمة من الرغبة بالقيام بكل ما يلزم لمساعدة الأطفال في المناطق المحرومة على التغلب على كافة العوائق التي تحول دون نجاحهم، سواء تلك المتعلقة بالصعوبات الدراسية، أو التهديد بالعنف، أو عدم الاستقرار في المنزل. تقدم المنظمة برامج ما بعد المدرسة، وخدمات الدعم داخل المدرسة، ودورات حول تربية الأطفال للأولياء، وخدمات بناء المجتمع، وبرامج الرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية، بالإضافة إلى إدارة مدرستين عامتين. اجتذب النجاح غير المسبوق للمؤسسة انتباه وسائل الإعلام والقادة في جميع أنحاء العالم. وتم في عام 2011 اختيار جيوفري كواحد من أكثر الأشخاص تأثيرًا في العالم من قبل مجلة 'تايم' وكواحد من أكبر 50 شخصية رائدة من قبل مجلة 'فورتشن' في عام 2014. أنشأ الرئيس باراك أوباما مبادرة Promise Neighborhoods لتكرار نموذج Harlem Children’s Zone في جميع أنحاء البلاد ، حيث قدم 58 منحة بلغت قيمتها نحو 290 مليون دولار. كما تم إدراج المؤسسة في قانون Every Student Succeeds الذي تم إصداره في عام 2015 بما يضمن استمرار تأثيره الدائم في جميع أنحاء البلاد.
رالف تابيرير
رالف تابيرير
المالك والرئيس التنفيذي لشركة "BBD Education"
يمتلك رالف تابيرير خبرة واسعة في التعليم حيث عمل لأكثر من 40 عامًا في قطاع المدارس والتعليم العالي الحكومي. شغل رالف منصب المدير العام للمدارس في المملكة المتحدة من عام 2006 حتى عام 2009، والتي تولى خلالها مسؤولية إعداد وتحسين أداء 23,000 مدرسة في المملكة المتحدة. كما عمل رالف رئيسًا للعمليات التشغيلية ورئيسًا للتعليم في مجموعة مدارس جيمس للتعليم (GEMS) من عام 2009 إلى 2012، والتي قاد خلالها الشركة بنجاح في ظل الركود الاقتصادي وأعدها لتحقيق نمو أسرع. في عام 2012، أسس رالف أول أعماله الخاصة في دعم المستثمرين والحكومات والمدارس في المنطقة، ليصبح الآن مالك ورئيس أربع شركات تعليمية تقدم الخدمات الاستشارية والحلول الإدارية ودعم الموارد البشرية للعملاء الإقليميين والدوليين. عمل رالف في برامج الإصلاح الحكومية في الإمارات العربية المتحدة وليبيا والأردن والكويت والمملكة العربية السعودية. وقد أبرم عقودًا مع شركات رائدة في مجال التكنولوجيا بما في ذلك Pearson وSEGA وBBC. يفخر رالف بشكل خاص بالعمل الذي يؤديه فريقه مع المدارس الفردية الناشئة وفي تطوير المدارس والتطوير المهني والمعايير المالية والأبحاث وتوظيف المعلمين والمشتريات والتسويق الرقمي. وقد شارك مؤخرًا في المساعدة في فتح مدارس دولية بأسعار معقولة في سنغافورة واليابان. تخرج رالف من جامعة كامبريدج وهو حاصل على التأهيل التربوي للتدريس. في عام 2009، كان رالف من ضمن قائمة الشرف لجلالة الملكة وحصل على وسام رفيع المستوى (CB) تقديرًا للخدمات التي يوفرها لتدريب المعلمين والمدارس. وهو كذلك أستاذ زائر في معهد التعليم في كلية لندن الجامعية، وأستاذ فخري في جامعة وارويك. حصل رالف على درجة الدكتوراة الفخرية من جامعة شرق لندن. في العام الماضي، شارك رالف في إعداد تقارير حول المدارس منخفضة التكلفة في إفريقيا وآسيا وتوسيع سلسلة المدارس الدولية على مستوى العالم.
دكتور ريان بيكر
دكتور ريان بيكر
استشاري
يجري الدكتور 'بيكر' أبحاثًا حول كيفية استخدام الطلاب للألعاب التعليمية وكيفية تعلمهم من خلالها، وحول برمجيات المعلمين الأذكياء وأنواع أخرى من البرامج التعليمية. كما يقوم الدكتور ريان بتطوير أساليب وآليات استخراج البيانات التي تنتُج عن التفاعلات بين الطلاب والبرامج التعليمية، وذلك بالاعتماد على برمجيات استخراج البيانات التعليمية، وتحليل التعلم، والتفاعل بين الإنسان والحاسوب. يستعين الدكتور ريان بتلك المعلومات لتحسين فهمنا لكيفية استجابة الطلاب للبرامج التعليمية، وكيف تؤثر هذه الاستجابات على تعلمهم. قبل انضمامه إلى شركة Penn GSE عمل الدكتور بيكر كأستاذ مشارك في قسم التنمية البشرية في كلية المعلمين في جامعة كولومبيا، حيث قام بتدريس مادة “Big Data and Education” MOOC مرتين لعدد من الطلاب بلغ إجماله ما يزيد عن 50 ألف طالب. كما تقلد منصب الرئيس المؤسس للجمعية الدولية لاستخراج البيانات، حيث يتولى حاليًا عضوية مجلس إدارتها. وبالإضافة إلى ذلك، شارك الدكتور بيكر في تأليف تسعة مقالات حائزة على جوائز متعددة، ويشغل منصب قائد مشارك في فرع Big Data in Education التابع لمركز NSF Northeast Big Data Hub.
بارثا تالكدوكار
بارثا تالكدوكار
استشاري
يشغل بارثا منصب أستاذ مساعد في قسم علوم الحاسوبيات والبيانات (CDS) في المعهد الهندي للعلوم في بانجالور. كما عمل سابقاً كزميل دراسات عليا ما بعد الدكتوراه في قسم التعلّم الآلي في جامعة 'كارنيجي ميلون'، وعمل مع توم ميتشل في مشروع NELL. حصل بارثا على درجة الدكتوراة في تخطيط صناعة البناء (CIS) من جامعة بنسلفانيا في عام 2010, حيث عمل تحت إشراف فيرناندو بيرييرا، و زاك إيفز ومارك ليبرمان. يُولي بارثاً اهتمامًا كبيرًا لمجال التعلم عبر الآلة، والمعالجة الطبيعية للغات، والدراسات المعرفية للجهاز العصبي، كما يُولي اهتمامًا خاصًا للتعلم والاستدلال على نطاق واسع. حاز بارثا على جائزة IBM Faculty وجائزة Focused Research وجائزة الأبحاث المعمقة من شركة 'جوجل'، بالإضافة إلى جائزة Accenture Open Innovation. وهو مؤلف مشارك لكتاب عن التعلم شبه المراقب القائم على الرسوم البيانية والذي الذي تم نشره من قبل دار 'مورغان كلايبول' للنشر.
جيوفري كندا
جيوفري كندا
استشاري
يحظى 'جيوفري' بتقدير دولي بصفته مدافع رائد في مجال حقوق الأطفال و مبدع في مجال التعليم. أسس 'جيوفري' مؤسسة Harlem Children’s Zone، التي تعدّ شبكة برامج متخصصة في توفير التمويل للأطفال منذ الولادة و حتى المرحلة الجامعية. تقدم الشبكة حالياً خدمتها لما يزيد عن 13 ألف طالب من ذوي الدخل المتدني على امتداد 97 منطقة في وسط منطقة هارلم الوسطى في مدينة نيو يورك. جاء مفهوم المنظمة من الرغبة بالقيام بكل ما يلزم لمساعدة الأطفال في المناطق المحرومة على التغلب على كافة العوائق التي تحول دون نجاحهم، سواء تلك المتعلقة بالصعوبات الدراسية، أو التهديد بالعنف، أو عدم الاستقرار في المنزل. تقدم المنظمة برامج ما بعد المدرسة، وخدمات الدعم داخل المدرسة، ودورات حول تربية الأطفال للأولياء، وخدمات بناء المجتمع، وبرامج الرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية، بالإضافة إلى إدارة مدرستين عامتين. اجتذب النجاح غير المسبوق للمؤسسة انتباه وسائل الإعلام والقادة في جميع أنحاء العالم. وتم في عام 2011 اختيار جيوفري كواحد من أكثر الأشخاص تأثيرًا في العالم من قبل مجلة 'تايم' وكواحد من أكبر 50 شخصية رائدة من قبل مجلة 'فورتشن' في عام 2014. أنشأ الرئيس باراك أوباما مبادرة Promise Neighborhoods لتكرار نموذج Harlem Children’s Zone في جميع أنحاء البلاد ، حيث قدم 58 منحة بلغت قيمتها نحو 290 مليون دولار. كما تم إدراج المؤسسة في قانون Every Student Succeeds الذي تم إصداره في عام 2015 بما يضمن استمرار تأثيره الدائم في جميع أنحاء البلاد.
رالف تابيرير
رالف تابيرير
المالك والرئيس التنفيذي لشركة "BBD Education"
يمتلك رالف تابيرير خبرة واسعة في التعليم حيث عمل لأكثر من 40 عامًا في قطاع المدارس والتعليم العالي الحكومي. شغل رالف منصب المدير العام للمدارس في المملكة المتحدة من عام 2006 حتى عام 2009، والتي تولى خلالها مسؤولية إعداد وتحسين أداء 23,000 مدرسة في المملكة المتحدة. كما عمل رالف رئيسًا للعمليات التشغيلية ورئيسًا للتعليم في مجموعة مدارس جيمس للتعليم (GEMS) من عام 2009 إلى 2012، والتي قاد خلالها الشركة بنجاح في ظل الركود الاقتصادي وأعدها لتحقيق نمو أسرع. في عام 2012، أسس رالف أول أعماله الخاصة في دعم المستثمرين والحكومات والمدارس في المنطقة، ليصبح الآن مالك ورئيس أربع شركات تعليمية تقدم الخدمات الاستشارية والحلول الإدارية ودعم الموارد البشرية للعملاء الإقليميين والدوليين. عمل رالف في برامج الإصلاح الحكومية في الإمارات العربية المتحدة وليبيا والأردن والكويت والمملكة العربية السعودية. وقد أبرم عقودًا مع شركات رائدة في مجال التكنولوجيا بما في ذلك Pearson وSEGA وBBC. يفخر رالف بشكل خاص بالعمل الذي يؤديه فريقه مع المدارس الفردية الناشئة وفي تطوير المدارس والتطوير المهني والمعايير المالية والأبحاث وتوظيف المعلمين والمشتريات والتسويق الرقمي. وقد شارك مؤخرًا في المساعدة في فتح مدارس دولية بأسعار معقولة في سنغافورة واليابان. تخرج رالف من جامعة كامبريدج وهو حاصل على التأهيل التربوي للتدريس. في عام 2009، كان رالف من ضمن قائمة الشرف لجلالة الملكة وحصل على وسام رفيع المستوى (CB) تقديرًا للخدمات التي يوفرها لتدريب المعلمين والمدارس. وهو كذلك أستاذ زائر في معهد التعليم في كلية لندن الجامعية، وأستاذ فخري في جامعة وارويك. حصل رالف على درجة الدكتوراة الفخرية من جامعة شرق لندن. في العام الماضي، شارك رالف في إعداد تقارير حول المدارس منخفضة التكلفة في إفريقيا وآسيا وتوسيع سلسلة المدارس الدولية على مستوى العالم.
دكتور ريان بيكر
دكتور ريان بيكر
استشاري
يجري الدكتور 'بيكر' أبحاثًا حول كيفية استخدام الطلاب للألعاب التعليمية وكيفية تعلمهم من خلالها، وحول برمجيات المعلمين الأذكياء وأنواع أخرى من البرامج التعليمية. كما يقوم الدكتور ريان بتطوير أساليب وآليات استخراج البيانات التي تنتُج عن التفاعلات بين الطلاب والبرامج التعليمية، وذلك بالاعتماد على برمجيات استخراج البيانات التعليمية، وتحليل التعلم، والتفاعل بين الإنسان والحاسوب. يستعين الدكتور ريان بتلك المعلومات لتحسين فهمنا لكيفية استجابة الطلاب للبرامج التعليمية، وكيف تؤثر هذه الاستجابات على تعلمهم. قبل انضمامه إلى شركة Penn GSE عمل الدكتور بيكر كأستاذ مشارك في قسم التنمية البشرية في كلية المعلمين في جامعة كولومبيا، حيث قام بتدريس مادة “Big Data and Education” MOOC مرتين لعدد من الطلاب بلغ إجماله ما يزيد عن 50 ألف طالب. كما تقلد منصب الرئيس المؤسس للجمعية الدولية لاستخراج البيانات، حيث يتولى حاليًا عضوية مجلس إدارتها. وبالإضافة إلى ذلك، شارك الدكتور بيكر في تأليف تسعة مقالات حائزة على جوائز متعددة، ويشغل منصب قائد مشارك في فرع Big Data in Education التابع لمركز NSF Northeast Big Data Hub.
بارثا تالكدوكار
بارثا تالكدوكار
استشاري
يشغل بارثا منصب أستاذ مساعد في قسم علوم الحاسوبيات والبيانات (CDS) في المعهد الهندي للعلوم في بانجالور. كما عمل سابقاً كزميل دراسات عليا ما بعد الدكتوراه في قسم التعلّم الآلي في جامعة 'كارنيجي ميلون'، وعمل مع توم ميتشل في مشروع NELL. حصل بارثا على درجة الدكتوراة في تخطيط صناعة البناء (CIS) من جامعة بنسلفانيا في عام 2010, حيث عمل تحت إشراف فيرناندو بيرييرا، و زاك إيفز ومارك ليبرمان. يُولي بارثاً اهتمامًا كبيرًا لمجال التعلم عبر الآلة، والمعالجة الطبيعية للغات، والدراسات المعرفية للجهاز العصبي، كما يُولي اهتمامًا خاصًا للتعلم والاستدلال على نطاق واسع. حاز بارثا على جائزة IBM Faculty وجائزة Focused Research وجائزة الأبحاث المعمقة من شركة 'جوجل'، بالإضافة إلى جائزة Accenture Open Innovation. وهو مؤلف مشارك لكتاب عن التعلم شبه المراقب القائم على الرسوم البيانية والذي الذي تم نشره من قبل دار 'مورغان كلايبول' للنشر.
`
هل ترغب بالانضمام إلى فريق عمل ألف للتعليم؟
قدم الآن
↑